- منتدى موجه لإداره الاعمال - moga for business administration
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الساده زوار واعضاء المنتدى الكرام نفيدكم انه تم انشاء منتدي جديد بشكل افضل،
لذلك نرجو التكرم بزياره المنتدى الجديد

http://learn-time.com/forum
ولكم منا وافر الاحترام و التقدير
ادارة المنتدي
- منتدى موجه لإداره الاعمال - moga for business administration

موقع متخصص ادارة الاعمال و التسويق و التمويل و البنوك وإدارة الموارد البشرية وإداره الانتاج و العمليات
 
الصفحة الرئيسيةالرئيسيةmarketingمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إعادة هندسة العمليات الإدارية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
managementman
مساعد استشاري المنتدى
مساعد استشاري المنتدى


ذكر
تاريخ التسجيل : 22/09/2010
عدد المساهمات : 177
نقاط : 1211
السٌّمعَة : 34

مُساهمةموضوع: إعادة هندسة العمليات الإدارية   الخميس 30 سبتمبر 2010 - 19:40

محتويات البحث

ý مقدمة
ý تعريف إعادة هندسة العملياتالإدارية
ý عناصر إعادة هندسة العملياتالإدارية
ý أهداف إعادة هندسة العمليات الإدارية
ý خطوات نموذج اعادة هندسةاداء الاعمال
ý منيحتاج لإعادة هندسة العمليات الإدارية
ý نقد منهج اعادة هندسة اداءالاعمال

































مقدمة
ظهر مفهوم إعادةهندسة الأعمال بدايًة في عام 1990 عندما قامت مؤسسة Massachusetts Instituteof Technology (MIT) بإجراء بحثبعنوان " الإدارة في عام 1990 " ، وكان الغرض من هذا البحث هومعرفة الدور الذي تلعبهتكنولوجيا المعلومات في منظمات ذلك الوقت . وفى نفس العام قامت مجموعة من الباحثين لدى مؤسسةسي اس سي للخدمات الاستشارية بإجراء بحث لفحص طبيعة العلاقة بين تكنولوجيا المعلوماتوبين تغيير المنظمة . وفى صيف نفس العام قام كل من دافينبورت وشورتبنشر مقالة بعنوان " الهندسة الصناعية الجديدة : تكنولوجيا المعلومات وإعادة تصميم عملياتالمنظمة " ، ثم تلي ذلكمباشرًة مقالة هامر بعنوان " إعادة الهندسة " . وانتشر مفهوم إعادة الهندسة بشكل كبير فيمجال الفكر الإداري الأمريكي عندما قام كل من هامر وتشامبى بنشر أول كتاب في إعادةالهندسة بعنوان " إعادةهندسة المنظمة "

ولقدأثار مدخل إعادة الهندسة الكثير من الجدل والخلاف بين الكتاب ، فبعضالكتاب مثل دراكر يرى أنه مدخلجديد ومبتكر ويجب تطبيقه ، في حين يرى البعض الآخر أنه يعتبر بدعة إدارية انتشرتفترة في مجال الفكر الإداري ثم ما لبثت أن اختفت ، بينما يرى فريق ثالث أن مدخل إعادةالهندسة قدم مجموعة من الأفكار منها ما هو جديد ومبتكر ومنها ما هو قديمومكرر، فعلى سبيل المثال قدمت الهندسة الصناعية مجموعة من المفاهيم والأدوات فيمنتصف القرن العشرين مثل :تحليل العملية – تحليل تكلفة النشاط – تحليل القيمة المضافة ، إلا أن الفارق يتمثل في أنمدخل إعادة الهندسة قدم هذه الأدوات في بيئة مختلفة تمام الاختلاف من حيث البنيةالتكنولوجية والتي وفرت إمكانيات تكنولوجية هائلة لم تكن متاحة من قبل

أولا: تعريفإعادة هندسة العمليات الإدارية
لإعادة هندسةالعمليات الإدارية عدد من التعاريف ، وفيما يلي أهم هذه التعاريف وأكثرها شيوعاًواستخداماً. إعادة هندسة العمليات الإدارية هي :

إعادة التفكير الأساسي ،وإعادة التصميم الجذري للعمليات الإدارية ، لتحقيق تحسيناتت جوهرية في معايير قياسالأداء الحاسمة ، مثل : التكلفة ، والجودة ، والخدمة والسرعة .
منهج لتحقيق تطوير جذري فيأداء الشركات في وقت قصير نسبياً .

وسيلة تستند إلى عدد منالمعارف تستخدم لإحداث تغييرات جوهريةة داخل التنظيم بهدف إحداث تغييرات أساسيةجذرية في تطوير الأداء التنظيمي للشركة ورفع أسهمها .


استخدام وسائل مهنية وتقنيةمتطورة جداً لخلق مادة تفجيرية يمكن من خلالها إحداث التغيير الجذري الشاملللمنظمة التي تقع تحت الدراسة ، وذلك لتوفير ما يتطلبه المستفيدين ( العملاء ) .

إعادة التصميم الجذري والسريعللعمليات الإدارية الاستراتيجية وذات القيمة المضافة واللنظم والسياسات والبنيةالتي تساعد تلك العمليات ، وذلك بهدف تحقيق طموحات عالية من الأهداف التنظيمية


تحليل وتصميم تدفق الأعمالوالإجراءات في المنظمة وبين المنظمات تغيير المنهج الأسلسي للعمل لتحقيقتطوير جوهري في الأداء في مجالات السرعة والتكلفة والجودة .
إعادة التفكير ، وإعادة البناءوانسيابية والتنظيم والعمليات وطرق العمل ، ونظم العمل ، والعلاقات الخارجية التيمن خلالها يتم خلق وتقديم القيم .

إعادة تصميم العمليات ،والتنظيم ونظم المعلومات المساعدة لتحقيق تحسين جذري في الوقت والتكلفة والجودةورضا العملاء عن منجات وخدمات الشركة .


التعريفالأشهر والأكثر تداولاً لإعادة الهندسة هو ذلك التعريف الذي صاغهفي مطلع التسعينيات من القرنالعشرين الميلادي مبتكرًا الفكرة ذاتها، مايكل هامر وجيمس تشامبي، في كتابهما ذائعالصيت Re-Engineering The Corporation، حيث عرّفا هذهالعملية التطويرية الإدارية ذات الطبيعة السريعة والجذرية في آن واحد، بأنها إعادةالتفكير المبدئي والأساسي وإعادة تصميم العمليات الإدارية بصفة جذرية، بهدف تحقيقتحسينات جوهرية فائقة وليست هامشية تدريجية في معايير الأداء الحاسمة؛كالتكلفة والجودة والخدمة والسرعة
.
ومن المضامينالجوهرية لهذا التعريف الشهير إعادة التفكير بصورة أساسية في الأسس والفرضيات المحورية التي تحدد أساليبالعمل المتبعة، والتي ظهر أنها مفاهيم خاطئة أو بائدة أو غير مواكبة للزمن، وإعادةالتصميم بصورة جذرية، ما يعني أن التغيير المطلوب هو تغيير من الجذور وليسمجرد تغييرات سطحية أو تجميلات ظاهرية للوضع القائم بالتخلص من القديمتمامًا، وهذا يعني التخلي عن الهياكل والإجراءات السابقة وابتكار أساليبجديدة ومستحدثة لأداء العمل، كما أن الهدف هو إجراء تحسينات فائقةبالسعي إلى تحقيق نتائج هائلة في معدلات الأداء المختلفة، وليس الاكتفاءبالتحسين الطفيف للأداء.

إلا أن أهم المضامينالتي جاء بها أسلوب إعادة الهندسة هو تركيزها على العمليات الرئيسية، وهنا علينا أن نتذكر أنالعملية في السياق الإداري تعني مجموعة الأنشطة التي تستوعب واحدًا أو أكثر منالمدخلات لتقديم خدمة أو منتج ذي قيمة للعملاء، وليس التركيز على المهامبتقسيم العمل. فمن التأثيرات الكبيرة لإعادة الهندسة على طرق وأساليب العملالإداري وبيئة التنظيم تحويلها للتنظيم الإداري من إدارات وظيفيةمتخصصة إلى فرق عمليات (تقديم الخدمة أو السلعة في مكان واحد)، وتحويلها للوظائفمن إجراءات بسيطة متكررة إلى أعمال ذات أبعاد مختلفة، وإجراءالعملية الإدارية من قبل موظف واحد أو فريق عمل متكامل، وتحويلها لمدير الإدارةأو القسم المختص إلى قائد عملية ذات أبعاد مختلفة، وتحويلها للموظف منعامل تحت إشراف ورقابة إلى شخص ذي صلاحيات وقوة في اتخاذ القرارات وتحملالمسؤوليات فيما يتعلق بالعملية التي يباشرها.

ثانيا: عناصر إعادة هندسة العمليات الإدارية :
من خلال التعارفالسابقة لإعادة هندسة العمليات الإدارية ، يتبين أن جميعها تشترك في عدد منالعناصر والتي تميزها عن غيرهااا من مفاهيم ونماذج التحسين والتطوير وأهم هذهالعناصر التالي :
1. أن يكون التغيير أساسي :
إن إعادة هندسةالعمليات الإدارية تطرح أسئلة أساسية لا تشمل فقط الطرق والأساليب الإداريةالمستخدمة ، بل تتجاوزها إلى الأعمال نفسها ، والفرضيات التي تقوم عليها تلكالأعمال ، مثل : لماذا نقوم بالاعمال التي نقوم بها ؟ ولماذا نتبع هذا الأسلوب فيالعمل ؟ مثل هذه الأسئلة الأساسية تضع الفرضيات التي تقوم عليها الأعمال محل تساؤل، وتدفع العاملين إلى إعادة النظر في هذه الفرضيات .
2. أن يكون التغيير جذري:
يجب أن يكونالمطلوب في إعادة هندسة العمليات الإدارية ، جذريا وله معنى وقيمة ، وليس تغييراسطحيا يتمثل في تحسين وتطوير ما هو موجود ( أي ترميم الوضع الحالي ) إن التغييرالجذري يعني أقتلاع ماهو موجود من جذوره وإعادة بنائه بما يتناسب مع المطلباتالحالية وأهداف المنظمة .
3. أن يكون النتائج جوهرية وضخمة :
تتطلع إعادةهندسة العمليات الإدارية إلى تحقيق نتائج جوهرية وضخمة ، أي لا تقتصر على التحسينوالتطوير النسبي والشكلي في الأداء ، والذي غالباً ما يكونن تدريجيا.
4. أن يكون التغيير في العمليات :
تركز إعادةهندسة العمليات الإدارية على تحليل وإعادة بناء العمليات لإدارية ، وليس علىالهياكل التنظيمية ومهام الإدارات أو المسئوليات والوظيفية . فالعمليات الأداريةنفسها هي محور التركيز والبحث ، وليس الأشخاص والإدارات . ولقد قام دافينبورتبتقسيم عمليات المنظمة إلى أربعة أنواع كما يلي
-1 عمليات جوهرية Core processes وهى تلك العمليات التي ترتبط بشكلمباشر بتقديم المنتج أو الخدمةللعميل ، ولذلك يطلق عليها عمليات ذات قيمة مضافة .
2- عمليات مساعدة Support processes وهى عمليات مساعدة ومدعمة للعملياتالجوهرية ، وهذه العمليات لاتخلق قيمة مضافة للعميل ولكنها تساعد في خلق القيمة المضافة . ومن أمثلة هذه العملياتالإجراءات المكتبية المصاحبة لتصنيع المنتج أو تقديم الخدمة ، وكذلك عمليات الصيانةوالتطوير .
3 - عمليات إدارية Management processes وهى عمليات التخطيط والتنظيم والتوجيهوالرقابة التي تمارس من قبلالمستويات الإدارية المختلفة داخل المنظمة .
-4 عمليات تتم بين المنظماتBusiness network processes وهىالعمليات التيتتم بين المنظمة وبين الأطراف الخارجية ، مثل عملية الشراء منالموردين
5- أن يعتمد التغيير على تقنية المعلومات :
تعتمد إعادةهندسة العمليات الإدارية على الاستثمار في تقنية المعلومات واستخدام هذه التقنيةبشكل فعال ، بحيث يتم توظيفها للتغيير الجذري الذي يخلق أسلوبا إبداعيا فيطرق وأساليب تنفيذ العمل ، وليس للميكنة التي تهدف لتوفير الوقت .
6- أن يعتمد التغيير على التفكير الاستقرائي وليسالاستنتاجي :
تعتمد إعادةهندسة العمليات الإدارية على الاستقراء والمتمثل في البحث عن فرص التطوير والتغييرقبل بروز مشاكل تدعو للتغيير والتطوير ، وترفض إعادة هندسة العمليات الإداريةالتفكير الاستنتاجي والمتمثل في الانتظار حتى بروز المشكلة ثم العمل على تحليلهاوالبحث عن حلول مناسبة لها
ثالثا :أهداف إعادة هندسةالعمليات الإدارية
إعادة هندسة العملياتالإدارية بشكل علمي وسليم سوف تمكن المنظمة من تحقيق الأهداف التالية، التي من أجلها تتم إعادة هندسة العمليات الإدارية في المنظمات :
1/ تحقيق تغيير جذري في الأداء
تهدفجهود إعادة هندسة العمليات الإدارية إلى تحقيق تغيير جذري في الأداء ويتمثل ذلك فيتغيير أسلوب وأدوات العمل والنتائج ، من خلال تمكينالعاملين من تصميم العمل والقيام به وفق احتياجات العملاء وأهداف المنظمة .
2/التركيز على العملاء
تهدفإعادة هندسة العمليات الإدارية إلى توجيه المنظمة إلى التركيز على العملاء من خلالتحديد احتياجاتهم والعمل على تحقيق رغباتهم ، بحيث يتمإعادة بناء العمليات لتحقيق هذا الغرض .
3/السرعة
تهدفإعادة هندسة العمليات الإدارية إلى تمكين المنظمة من القيام بأعمالها بسرعة عاليةمن خلال توفير المعلومات المطلوبة لاتخاذ القرارات وتسهيل عملية الحصول عليها .
4/الجودة
تهدفإعادة هندسة العمليات الإدارية إلى تحسين جودة الخدمات والمنتجات التي تقدمها للتناسب احتياجات ورغبات العملاء .
5/ تخفيض التكلفة
تهدفإعادة هندسة العمليات الإدارية إلى تخفيض التكلفة من خلال إلغاء العمليات الغيرضرورية والتركيز على العمليات ذات القيمة المضافة .
رابعا : خطوات نموذج اعادة هندسة اداء الاعمال :
يصف دافنبورت فى1992 منهج الخمس خطوات لنموذجاعادة هندسة اداء الاعمال :
طوّر رؤية العملوعملية اداء الاهداف : ان طريقة اعادة هندسة اداء الاعمال تقاد من رؤية الاعمالالتى تتضمّن أهداف خاصّة مثل خفض التكلفة ، خفض الوقت ، تحسين جودةالإنتاج .
حدد عمليات اداءالعمل التى يجب اعادة تصميمها: تستخدم معظم الشركات منهج التاثير المرتفع الذى يركز على العمليات الاكثراهميّة أو التى تتعارض بشدة معرؤية العمل و بغرض تحسينها . تستخدم ارقام أقل من الشركات المنهج المستنفد الذى يمكنهتحديد العمليات الخاصة بالاداء فى المنظمة ، ثم ترتيب هذه العمليات لتحديد الاولى والاهم.
فهم وقياسالعمليات الموجودة: أن تفادى تكراّر الاخطاء القديمة وتوفر قاعدةّ للتحسيناتالمستقبلية
حدد تكنولوجياالمعلومات :المعرفة الخاصة بتكنولوجياالمعلومات يمكن و يجب ان تؤثر على عملية اعادة هندسة اداء الاعمال. .
صمم وابنى النموذجالاصلى للعملية الجديدة: التصميم الحقيقي يجب تمثيله بنهاية عمليةاعادة هندسة اداء الاعمال. بالأحرى ، يجب تمثيله بالنموذج الاصلى ، مع التكرارالمتعاقب. كما ان الاستعانة بالنموذج الاصلى يوفق منهج اعادة هندسة اداءالاعمال مع تسليم النتائج السريعة ، والتداخل مع ارضاء العملاء.
خامسا: منيحتاج لإعادة هندسة العمليات الإدارية
يبينمايكل هامر أن هناك ثلاثة أنواع من المنظمات تحتاجلإعادة هندسة العمليات الإدارية وهي
1 /المنظمات ذات الوضع المتدهور
هيتلك المنظمات ذات الأداء المتدني ، والتي تعاني منارتفاع في تكاليف التشغيل وانخفاض جودة الخدمات أو المنتجات التي تقدمها ، والتيتعاني من عدم قدرتها على المنافسة وتحقيق الأرباح العالية . إعادة هندسةالعمليات الإدارية في مثل هذه المنظمات ستمكنها من التغلب على هذه المشاكل التيتعاني منها .
2/المنظمات التي في طريقها للتدهور
هيتلك التي لم تتدهور بعد ، ولكن هناك مؤشرات قوية بأنهافي طريقها إلى التدهور : كتناقص حصتها في السوق لصالح المنافسين ، والارتفاعالتدريجي في تكاليف التشغيل والانتاج ، والانخفاضالتدريجي في الأرباح ، وانخفاض الأسهم . هذه المنظمات التي تصارع من أجل البقاء ، ولا تملك القدرة على مسايرة التطور والمنافسة بشكلقوي – تحتاج حتماً لإعادة هندسة العمليات الإدارية ، لتتمكن من استعادة مكانتها فيالسوق .
3 / المنظمات المتميزة والتي بلغلت قمة التفوق والنجاح
هي تلك المنظمات التي لا تعاني من مشاكل إطلاقاً ، وهناك مؤشرات قوية بأنها تسيطر على السوق ، وتملكحصة عالية جداً مقارنة بالمنافسين ، وتشهد ارتفاع تدريجي في أرباحها وأسهمهاوحصتها في السوق ، ولاتعاني إطلاقاً من زيادة في تكاليفالتشغيل ، أو تدني جودة ما تقدمه من خدمات ومنتجات . هذه المنظمات تحتاج لإعادةهندسة العمليات الإدارية لتتمكن من البقاء في القمة وتحافظ على الفجوة بينها وبين المنافسين .

سادسا : نقد منهج اعادة هندسة اداء الاعمال
لقد اكتسب منهجاعادة الهندسة سمعة سيئة لأنّبعض المشاريع قد تعطلت بشكل ملحوظ. بالرغم من التطورات المحيطة بمقدمة اعادة هندسة اداءالاعمال ، وجزئيّا بسبب حقيقة مؤلفى اعادة هندسة المؤسسة ، حيث انهم يقومونبشراء و بشكل تقريريّ ارقام ضخمة من الاصدارات الأعلى و الأفضل من المبيعات ،لكن الطريقة لم تلقّى ولم تتعايش مع توقعاتهم. ويبدو ان الاسبابالاساسية هىّ:
تفترض اعادة هندسة اداءالاعمال أنّ العامل الذى يحدّد اداءة المنظمة هو عدم كفاءة عمليات التشغيل. وهذا قد بكون اولا بكون دائما صحيخّ. كما لا يوفر منهج اعادة هندسة اداء الاعمال اى وسيلة للتصديقعلى هذا الافتراض.
تفترض اعادة هندسة اداءالاعمال الحاجة لبدأعملية تحسين الاداء مع سجل اعمال نظيف، اى يتغاضى تماما الوضعالراهن .
لا يزوّد [ببر] طريق فعالة أنركّز على التحسين جهود على التنظيم أحيانا ، أو ربّما غالبا لحدّ كبير ، فالتغير التدريجيّ و المتزايد مثل [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] قد يكون منهج افضل. .
اعادة هندسة اداء الاعمال لهاتحيز ثقافى نحو الطريقة الأمريكيّة من التفكّر




المراجع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



































جامعة المنصورة
كلية التجـــــــارة




بحثبعنوان
إعادة هندسةالعمليات



مقدممن
محمدحجاج محمد يسن
ثانيةتمهيدي ماجستير – إدارة أعمال





مقدمإلى
الدكتور
مصطفى عطية الغندور

2009
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إعادة هندسة العمليات الإدارية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
- منتدى موجه لإداره الاعمال - moga for business administration  :: مواضيع إداريه Mnagerial Topics :: مواضيع ادارة الاعمال Management Principles Topics-
انتقل الى: